اتحاد جامعات العالم الإسلامي يشارك في تنظيم ندوة دولية في الرباط حول النفاذ الحر إلى المعرفة

يشارك اتحاد جامعات العالم الإسلامي، التابع للمنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة –إيسيسكو-، في تنظيم الندوة الدولية الثالثة حول “حرية النفاذ إلى المعرفة:الأسس والرهانات والديناميكية”، التي ستعقد في الرباط خلال الفترة من 28 إلى 30 نوفمبر 2018، بالتعاون مع مدرسة علوم المعلومات، والمندوبية السامية للتخطيط، والمركز الوطني للبحث العلمي والتقني بالمملكة المغربية، وجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، وجامعة لافال الكندية.

وتندرج هذه الندوة في سلسلة ندوات دولية حول الموضوع إلى تعزيز النفاذ المفتوح، من خلال تسليط الضوء على أسسه وعلى تطوراته، وكذا إبراز وفحص العوائق التي تواجهه وبحث سبل علاجها.

وتأتي مشاركة اتحاد جامعات العالم الإسلامي في هذا النشاط، تعزيزاً للتعاون المشترك بين اتحاد جامعات العالم الإسلامي والجامعات الأعضاء، والمعاهد العليا والجمعيات المتخصصة، وذلك بالتنسيق المباشر بين أمانة الاتحاد ومدرسة علوم المعلومات والجمعية المغاربية لمعالجة المعلومات ميبس MIPS-Morocco  والمركز الوطني للتوثيق العلمي والتقني بتونس.

وستتناول الندوة المحاور التالية: الأسس النظرية والإبستمولوجية للنفاذ المفتوح، والنفاذ المفتوح والتقييم، والنفاذ المفتوح والجهات الفاعلة  في مجال المعلومات العلمية والتقنية، والجوانب التكنولوجية للنفاذ المفتوح، والجوانب الاقتصادية للنفاذ المفتوح، والجوانب القانونية، والجوانب التعليمية المفتوحة.

وبالإضافة إلى المحاضرات والعروض، تقترح الندوة برنامجا تعليميا حول استراتيجية النشر في إطار النفاذ المفتوح، يعالج كيفية اختيار دوريات النشر وتقييمها، وقضايا حقوق التأليف المتعلقة بها، وكذا أخلاقيات النشرالإلكتروني.

كما يتضمن برنامج الندوة عقد مائدة مستديرة حول “خصوصية اشكاليات وإجراءات النفاذ المفتوح في بلدان الجنوب” وورشة تدريبية حول إنشاء الدوريات الإلكترونية ومعايير فهرستها في دليل دوريات النفاذ المفتوح.

كما تتضمن ورشة عمل  محورية في موضوع “التطبيب عن بعد أداة للنفاذ إلى الصحة الرقمية” تشرف عليها المكتبة الوطنية للطب بيديستا في الولايات المتحدة الأمريكية.

وسيشارك في الندوة علماء وباحثون وخبراء ومختصون من تونس و الجزائر وسلطنة عمان ولبنان والمغرب والسنغال وفرنسا وكندا والولايات المتحدة الأمريكية.

وسيمثل الأمانة العامة لاتحاد جامعات العالم الإسلامي في هذه الندوة، الدكتور عبد الإله بنعرفة المشرف على الأمانة، الذي سيلقي كلمة الاتحاد في افتتاح الندوة.

Comments are closed.